تدريب 100 ضابط في جنوب السودان بدعم من الأمم المتحدة

تدريب 100 ضابط في جنوب السودان بدعم من الأمم المتحدة

media:entermedia_image:d69a9e30-b45b-46ce-88fe-2a71c44d0941
قامت بعثة الأمم المتحدة في السودان (أونميس) خلال الخمسة أشهر الماضية، بتدريب ما يقارب من 100 ضابط شرطة، لحماية السكان في ولاية واراب بجنوب السودان، من النهب وانعدام الأمن.

وقد بدأت خدمات الشرطة في جنوب السودان من الصفر في أعقاب توقيع اتفاق السلام الشامل عام 2005، الذي أنهى حربا أهلية في جنوب السودان، استمرت لمدة عقدين من الزمن بين الشمال والجنوب.

وقد تلقى الضباط خلال الخمسة أشهر الماضية تدريبا في التحقيق الجنائي وحقوق الإنسان والتحرش الجنسي وحماية الطفل.

كما تلقوا أيضا تدريبا لتوفير الأمن عند إجراء الاستفتاء بشأن حق تقرير المصير لجنوب السودان، والمقرر عقده في كانون الثاني/يناير المقبل.

وشكر اللواء اندرو كول نيون، الأمم المتحدة لتحسين نوعية خدمات الشرطة في المنطقة.

وقال في حفل التخرج الذي عقد الأسبوع الماضي "بفضل الدعم الثابت للأمم المتحدة والمجتمع الدولي، سنقوم الآن بعملية بناء قوات تتمتع بالمهنية والأخلاقية ".

وأعرب قائد شرطة بعثة الأمم المتحدة وحيد أور الرحمن، ثقته الكاملة في الضباط المدربين حديثا.

وأضاف "إننا نأمل من الضباط الجدد، خدمة الناس بشكل أفضل مما كان في السابق".

وقد تم تمويل التدريب من قبل أونميس وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.