الأمم المتحدة تشيد بإجراء انتخابات سلمية في غينيا

الأمم المتحدة تشيد بإجراء انتخابات سلمية في غينيا

حملة الانتخابات في غينيا
أشاد الأمين العام، بان كي مون، بغينيا اليوم لإجرائها انتخابات رئاسية سلمية. وتعتبر هذه الانتخابات أول انتخابات ديمقراطية في البلاد منذ استقلالها قبل 50 عاما.

وشارك في الانتخابات 24 مرشحا، مع احتمال إجراء دورة ثانية الشهر القادم إذا لم يفز مرشح واحد بأكثر من 50% من الأصوات.

ودعا الأمين العام كل الأطراف، خلال فترة انتظار النتائج، إلى احترام سيادة القانون وقبول نتائج الاقتراع.

كما أشاد الأمين العام باللجنة الانتخابية المستقلة وبالأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني والشعب ككل للمناخ السلمي الذي ساد خلال الإدلاء بالأصوات أمس.

وقد تعاقبت أنظمة عسكرية ومطلقة على غينيا منذ استقلالها عام 1958 وما زالت البلاد تعاني من الفقر وانعدام التنمية.

وشهدت البلاد العام الماضي اضطرابات واسعة إثر قيام القوات الحكومية بفتح النار على متظاهرين غير مسلحين، وقتلت 150 منهم كما تعرض آخرون للعنف والاغتصاب.

وقد أثار الحدث ردود فعل وإدانة دولية واسعة بمن في ذلك من قبل مسؤولين من الأمم المتحدة. وتم تشكيل حكومة وحدة وطنية في كانون ثاني/يناير الماضي كجزء من عملية التحول إلى الديمقراطية.