اجتماع للدول المصدرة والمستوردة للكاكاو للتوصل إلى اتفاق تجاري جديد برعاية الأمم المتحدة

اجتماع للدول المصدرة والمستوردة للكاكاو للتوصل إلى اتفاق تجاري جديد برعاية الأمم المتحدة

media:entermedia_image:97803827-58c4-471d-b822-cd5fb7ae4993
اجتمعت كل من الدول المصدرة والمستوردة للكاكاو اليوم في جنيف برعاية مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد) لوضع التفاصيل الأخيرة على اتفاق تجاري جديد يهدف إلى جعل التجارة في السلعة أكثر نزاهة واستدامة.

ويهدف الاتفاق الجديد، الذي من المتوقع التوصل إليه خلال اجتماع هذا الأسبوع، إلى توفير الآليات اللازمة للتوفيق بين المصالح المتضاربة أحيانا لمزارعي الكاكاو والمصدرين والدول المستوردة والشركات المتعددة الجنسيات التي تقوم بتصنيع حبوب الكاكاو.

ومن المتوقع أن يضع الاجتماع اللمسات الأخيرة على اتفاق يؤكد أهمية تطوير اقتصاد مستدام لزراعة الكاكاو يشمل الأبعاد البيئية والاجتماعية والاقتصادية للتجارة.

ومن المفترض أن تنتهي مدة الاتفاق الدولي الحالي للكاكاو، الذي دخل حيز التنفيذ عام 2005، في الثلاثين من أيلول/سبتمبر 2012.

وهذا الاجتماع هو السادس في سلسلة من الاجتماعات التي انعقدت بهذا الخصوص، ويختلف عن سابقيه لأن المفاوضات الجارية توصي بوقف الآليات التنظيمية للسوق مثل تحديد حصص الإنتاج والمخزون الاحتياطي وغيرها من تدابير دعم السلع.

وسيدخل الاتفاق حيز التنفيذ عند مصادقة خمس دول مصدرة تفوق قدراتها على الإنتاج 80% وخمس دول مستوردة تستهلك 60% من السلعة.

وتتم زراعة الكاكاو في غرب أفريقيا ووسط وجنوب أمريكا وآسيا ولكن الاستهلاك الأكبر في الدول الصناعية، وتبلغ قيمة صادرات الكاكاو نحو 10 مليارات دولار.