الأمين العام يعرب عن قلقه الشديد إزاء نتائج التحقيق بشأن السفينة الكورية الغارقة

20 آيار/مايو 2010

أعرب الأمين العام، بان كي مون، عن قلقه العميق حول نتائج التحقيق بشأن السفينة الكورية التي غرقت على سواحل جمهورية كوريا، واتهمت السلطات الكورية جارتها الشمالية، جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية بإغراق السفينة.

وكان تقرير أعده فريق تحقيق دولي قد ذكر أن طوربيدا أطلقته غواصة كورية شمالية أغرق في 26 آذار/مارس الماضي البارجة الكورية الجنوبية "تشيونان" مما أسفر عن مقتل 46 بحارا.

وقال الأمين العام "إن الحقائق التي جاءت في التقرير مقلقة للغاية وأن نتائج التقرير أثقلت قلبه بالهموم".

وأعرب بان كي مون عن تقديره لحكومة جنوب كوريا لتحليها بالصبر وضبط النفس أثناء التحقيق في غرق السفينة.

كما أكد حزنه للخسائر في الأرواح، معربا عن تعازيه الحارة لعائلات الضحايا ولحكومة وشعب جمهورية كوريا.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.