نائبة الأمين العام تزور هايتي بعد ثلاثة أشهر من الزلزال

12 نيسان/أبريل 2010

ناقشت نائبة الأمين العام، عائشة روز ميغيرو، الأوضاع في هايتي التي تزورها بعد مرور ثلاثة أشهر من كارثة الزلزال، ناقشت مع الرئيس رينيه بريفال التحديات التي تواجه البلاد بما في ذلك إصلاح التعليم وتطبيق القانون والاستقرار السياسي والاجتماعي.

كما تعاين ميغيرو جهود الأمم المتحدة والحكومة الرامية إلى حماية سكان المخيمات من العنف الجنسي والمشاكل الأخرى.

وكانت ميغيرو قد وصلت إلى البلاد أمس وأمضت عدة ساعات في مخيم بوسط العاصمة بورت أو برنس حيث عقدت محادثات غير رسمية مع سكان المخيم ولقاء رسميا مع مجموعات نسائية اشتكت من الاستغلال الجنسي في المخيمات.

وأكدت لهم نائبة الأمين العام عزم السيد بان على العمل مع الحكومة وشركائها في تحسين الظروف المعيشية في المخيمات.

وتلتقي ميغيرو اليوم مع مسؤولين من بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام وقيادات من عدة منظمات إنسانية توفر المساعدات لمئات الآلاف من ضحايا الزلزال.

كما ستزور نائبة الأمين العام مدينة ليوغان، التي تضررت كثيرا بفعل الزلزال لمناقشة قضايا حماية الأطفال مع المسؤولين الحكوميين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.