الأمم المتحدة تشيد بإقبال العراقيين على عملية الانتخاب

8 آذار/مارس 2010
الأنتخابات العراقية

أشادت الأمم المتحدة بمشاركة العراقيين في العملية الانتخابية الأخيرة. وقال أد ميلكيرت الممثل الخاص لأمين عام الأمم المتحدة في العراق إن مشاركة الناخبين في التصويت في انتخابات مجلس النواب تقدر بنحو اثنين وستين في المئة وهي نسبة فاقت توقعات الكثيرين.

وفي مؤتمر صحفي عقده ميلكيرت عبر دائرة تليفزيونية من بغداد أشار إلى وجود تساؤلات ونقاط متعلقة ببعض جوانب العملية الانتخابية، واضاف أنه "لا يوجد لدينا انطباع في الوقت الحالي يشير إلى أن تلك المسائل واسعة النطاق أو أن لها طبيعة منظمة. ولكننا بانتظار تحليل الشكاوى التي تم تقديمها"، وقال إن "البعثة والمفوضية العليا المستقلة للانتخابات حريصاتان على التعامل مع تلك الشكاوى بشكل شفاف للغاية".

وشجع ميلكيرت ممثلي الأحزاب والمراقبين على مواصلة مراقبة العملية الانتخابية وتقديم أية شكاوى للمفوضية وفق القانون العراقي.

وتوقع ممثل الأمين العام أن تعلن المفوضية النتائج الأولية لانتخابات مجلس النواب خلال يومين بعد فرز ثلاثين في المئة من الأصوات في كل محافظة.

وقال "إن الوقت الذي سيعقب إعلان النتائج سيكون حرجا للغاية"، لذلك، تابع ميلكرت، "دعت الأمم المتحدة جميع الأحزاب والمرشحين إلى الاتحاد في قبول النتائج لأن ذلك سيكون مثالا على ثقافة الديموقراطية التي تتطلب التزاما من جميع الأطراف المعنية في المراحل التي تعقب الانتخابات".

وشدد ميلكيرت على ضرورة أن يعمل جميع الفائزين في الانتخابات بعزيمة بهدف انعقاد البرلمان وتشكيل الحكومة الجديدة كيلا تتأخر مسيرة التقدم السياسي والاقتصادي والاجتماعي في البلاد.

وفي حديثه للصحفيين في وقت سابق أثنى أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون على الناخبين العراقيين الذين مارسوا حقهم الدستوري وأدلوا بأصواتهم على الرغم من الأوضاع والتحديات الأمنية الصعبة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.