المفوضة السامية لحقوق الإنسان تعرب عن قلقها إزاء العنف في إيران

30 كانون الأول/ديسمبر 2009

أعربت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، نافي بيلاي، عن صدمتها إزاء اندلاع العنف في إيران، ودعت الحكومة إلى ضبط قواتها الأمنية.

وأشارت بيلاي إلى أنه وبينما لم تعرف الأسباب التي أدت إلى مقتل سبعة أشخاص على الأقل وإصابة عدد آخر خلال الاحتفال بذكرى عاشوراء يوم الأحد، إلا أن المعلومات المتوفرة تشير إلى استخدام القوات الأمنية وميلشيا الباسيج المسلحة للقوة المفرطة.

وقالت إن واجب الحكومة ضمان عدم تصاعد العنف، كما أعربت عن قلقها إزاء التقارير الواردة بشأن اعتقال الناشطين السياسيين والصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان.

وأكدت المفوضة السامية لحقوق الإنسان أن للأشخاص الحق في التعبير عن مشاعرهم، ولهم الحق في عقد احتجاجات سلمية دون التعرض للضرب والسجن.

وقالت بيلاي يجب أن يحظى المعتقلون لأي سبب كان بمحاكمة وإجراءات قضائية عادلة بما يتوافق مع المعايير الدولية بما في ذلك المعاهدة الدولية للحقوق المدنية والسياسية.

♦ رجاء المشاركة في استبيان أخبار الأمم المتحدة لعام 2021

     اضغطوا على  الرابط لنتعرف على آرائكم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.