مبعوث الأمم المتحدة يزور نيجيريا وكينيا لتفقد التقدم المحرز للسيطرة على وباء الملاريا

9 كانون الأول/ديسمبر 2009

يبدأ المبعوث الخاص للأمين العام المعني بالملاريا، راي تشامبرز، زيارة إلى نيجيريا وكينيا لمناقشة التقدم المحرز بشأن مكافحة الملاريا حيث تقع ثلث الوفيات الناجمة عن الملاريا في العالم في البلدين والتي تقدر بنحو مليون وفاة سنويا.

ووصل تشامبرز اليوم إلى نيجيريا التي أحرزت تقدما ملموسا خلال عام واحد، حيث حصل نصف السكان على الناموسيات الواقية بالإضافة إلى وضع استراتيجية شهرية لضمان وصول الناموسيات إلى جميع أنحاء نيجيريا.

ومن الضروري الحصول على الناموسيات المعالجة بالمبيدات ورش المناطق الموبوءة من أجل الوصول إلى منع الوفيات الناجمة عن الملاريا بحلول عام 2015.

وقال تشامبرز "في خلال عام واحد استطاعت نيجيريا الوصول إلى السكان وتوفير الناموسيات، وتقع ربع وفيات العالم الناجمة عن الملاريا في نيجيريا، إلا أن المهنية التي تعاملت بها الحكومة مع المشكلة في السيطرة على الوباء تعني أن هذه الإستراتيجية ممكنة التحقيق".

وتعمل نيجيريا على الحصول على تمويل لتوفير 70 مليون ناموسية واستطاعت حتى الآن توفير 60 مليون ناموسية بتمويل من صندوق الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز والسل والملاريا ومن البنك الدولي.

من ناحية أخرى وفي كينيا تتراجع الملاريا بشكل مستمر إلا أن هناك حاجة إلى دفعة جديدة نحو الوقاية والعلاج لحماية المكاسب التي تحققت حتى الآن، مع عجز في التمويل اللازم لتوفير 11 مليون ناموسية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.