مبعوث الأمم المتحدة يطالب أطراف السلام الشامل في السودان بالالتزام بالاتفاق إثر اندلاع عنف سياسي في البلاد اليوم

مبعوث الأمم المتحدة يطالب أطراف السلام الشامل في السودان بالالتزام بالاتفاق إثر اندلاع عنف سياسي في البلاد اليوم

أشرف قاضي
أعرب الممثل الخاص للأمين العام في السودان، أشرف قاضي، عن قلقه إزاء اعتقال وضرب عدد من المعارضين السياسيين من الحركة الشعبية لتحرير السودان ومنظمات المجتمع المدني خلال تظاهرات جرت اليوم في الخرطوم احتجاجا على تأخير إجازة قوانين في البرلمان السوداني، مشيرا إلى التأثير السلبي على اتفاق السلام الذي أنهى الحرب بين الشمال والجنوب.

كما أعرب قاضي عن قلقه إزاء التقارير الواردة بشأن إحراق بعض مكاتب حزب المؤتمر الوطني الحاكم في الجنوب.

وأشار إلى أن هذه التطورات "خطيرة جدا" في مرحلة المفاوضات الجارية بين الحركة الشعبية وحزب المؤتمر الوطني، بشأن بعض بنود اتفاق السلام الذي يضم بندا ينص على إجراء استفتاء حول استقلال الجنوب عام 2011.

وأكد قاضي على أهمية حرية الحقوق السياسية خصوصا فيما يتعلق بالانتخابات والاستفتاء.

وبينما رحب الممثل الخاص للأمين العام في السودان بإطلاق سراح قيادات الحركة، فقد رحب أيضا بدعوة نائب الرئيس السوداني، رئيس حكومة الجنوب سلفا كير للتحلي بضبط النفس والهدوء، وحث كل السلطات على اتخاذ التدابير الرامية إلى الحفاظ على الأمن والنظام ومنع العنف السياسي.

ودعا الممثل الخاص كل الأطراف إلى التركيز بصورة كبيرة على تهيئة مناخ مناسب لتطبيق اتفاق السلام.