تقرير للأمم المتحدة يؤكد على أن ختان الذكور وسيلة اقتصادية للوقاية من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية

تقرير للأمم المتحدة يؤكد على أن ختان الذكور وسيلة اقتصادية للوقاية من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية

media:entermedia_image:f6eb46b1-be79-4020-b70b-a6a200d26ae1
كشف اليوم تقرير جديد للأمم المتحدة، أن ختان الذكور يعد وسيلة اقتصادية للحد من انتشار فيروس نقص المناعة البشرية، وأنه من بين كل 5 إلى 15 عملية ختان تجرى، يمكن تلافي إصابة واحدة بفيروس نقص المناعة البشرية لدى الرجال.

ويؤكد التقرير على أن عملية الختان تكلف ما بين 30 إلى 60 دولار أمريكي، بينما يكلف ختان حديثي الولادة ثلث ذلك المبلغ، لذلك غالبا ما يقدم ختان الذكور النشطين جنسيا في جميع الأعمار وفرة في التكاليف.

ومع ذلك، تشير الدراسة الجديدة إلى أن ختان الذكور له تأثير ضئيل في منع انتقال فيروس نقص المناعة وسط الذكور الذين يمارسون الجنس مع الذكور.

كما يذكر التقرير أيضا، أنه على الرغم من أن الدراسات تؤكد على أن الختان من شأنه تقليل انتقال الفيروس من الأنثى للذكر بنسبة 60 بالمائة، إلا أن العملية لا تحمي مباشرة النساء من الإصابة بالفيروس.

وقد نشرت الدراسة في مجلة طبية عامة، بناءا على نتائج اجتماعات عقدت بين برنامج الأمم المتحدة المعني بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، ومنظمة الصحة العالمية، ومركز جنوب أفريقيا للأمراض الوبائية والتحليل.