أول ورشة عمل لممثلى الأحزاب السودانية على طريق الاستعداد لانتخابات العام المقبل

18 آب/أغسطس 2009

نظم اليوم مجلس شئون الأحزاب السياسية بالتعاون مع بعثة الأمم المتحدة في السودان وبرنامج الامم المتحدة الإنمائي في العاصمة السوادنية ورشة عمل ليوم واحد حول الانتخابات. وتعد هذه الورشة هي الأولى من نوعها التي يحضرها نحو مائة وثمانين ممثلا عن اثنين وستين حزبا سياسيا مسجلا في مختلف أنحاء السودان.

وقد انشئ مجلس شئون الأحزاب السياسية بمقتضى قانون الأحزاب السياسية لعام 2007، كهيئة قومية مستقلة، مسئولة عن تسجيل وتنظيم الأحزاب السياسية في السودان.

وقد استهدفت ورشة العمل اليوم تزويد ممثلي الأحزاب السياسية المختلفة بالمعرفة الأساسية المتعلقة بقانون الانتخابات الوطنية، وقانون الأحزاب السياسية، وبالقضايا التي تؤثر على الأحزاب السياسية خلال الانتخابات المقبلة في شهر نيسان/أبريل لعام 2010. وقد اختتمت ورشة العمل بتوصيات باعداد برنامج تدريب شامل للأحزاب السياسية.

ووصف راي كنيدي مسئول الشئون الانتخابية في بعثة الأمم المتحدة في السودان للمشاركين في ورشة العمل مبادئ الانتخابات الديمقراطية، وأكد على الدور الاستشاري للبعثة في العملية الانتخابية. ويتضمن هذا الدور الدعم في تطوير الخطط العملية واللوجيستية، واجراءات تسجيل الناخبين، والترشيحات، والتصويت، وفرز الأصوات، وجدولة النتائج وإعلانها، وتطوير البرامج والمواد اللازمة للتدريب، وتطوير الخطط والمواد اللازمة لتثقيف الناخبين.

وقال كنيدي إن البعثة ملتزمة بدعم المفوضية الوطنية للانتخابات والأطراف المعنية الأخرى، في حدود الموارد المتاحة لها، وبالمساعدة على ضمان نجاح هذه الانتخابات.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.