الأمم المتحدة تجري تقييما في جنوب السودان بعد وقوع عدد من الهجمات

الأمم المتحدة تجري تقييما في جنوب السودان بعد وقوع عدد من الهجمات

media:entermedia_image:e1fd813a-3702-422a-8d19-347ea8253307
شارك عاملون في منظمات الأمم المتحدة في بعثة مشتركة لتقييم الوضع في جنوب السودان حيث فر مئات من الأشخاص من هجمات شنها جيش الرب.

وقام فريق يضم ممثلين عن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين وبرنامج الأغذية العالمي بالإضافة إلى منظمات غير حكومية بزيارة مخيمين الأسبوع الماضي في ولاية غرب الاستوائية التي تأوي عددا من اللاجئين والمشردين داخليا.

ويحاول الفريق تحديد أفضل السبل لتقديم المساعدة للمشردين في المنطقة قبل بدء موسم الأمطار الشهر القادم حيث سيكون من الصعوبة الوصول إلى المنطقة.

وقد شهدت المنطقة القريبة من الحدود مع جمهورية أفريقيا الوسطى وجمهورية الكونغو الديمقراطية تدفقا من الأشخاص الهاربين بسبب هجمات جيش الرب.

وقال سكان المخيمات أنهم لا يودون العودة إلى ديارهم الآن وقد وعدت السلطات المحلية بتوفير الأمن للمقيمين بينما قالت المفوضية إنها ستراقب الوضع وتقدم المساعدة.