مجلس الأمن يمدد ولاية قوة الأمم المتحدة في الجولان لستة أشهر

مجلس الأمن يمدد ولاية قوة الأمم المتحدة في الجولان لستة أشهر

قوة الأمم المتحدة في الجولان
اعتمد مجلس الأمن اليوم قرارا بالإجماع لتمديد ولاية قوة الأمم المتحدة لفض الاشتباك في مرتفعات الجولان (أوندوف) لستة أشهر أخرى حتى الثلاثين من كانون أول/ديسمبر القادم.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، قد قال في تقريره الأخير حول القوة إن الوضع في مرتفعات الجولان هادئ إلا أن الوضع في الشرق الأوسط ما زال يسوده التوتر وعلى الأرجح سيظل كذلك ما لم يتم التوصل إلى حل شامل لكافة جوانب مشكلة الشرق الأوسط".

لذا رأى الأمين العام ضرورة استمرار عمل القوة التي تشكلت لمراقبة وقف إطلاق النار بين إسرائيل وسوريا بعد حرب عام 1973.