مثول أبو قردة أمام المحكمة الجنائية الدولية

مثول أبو قردة أمام المحكمة الجنائية الدولية

media:entermedia_image:4be87333-fb75-4b1f-885e-3eda5302c6ca
مثل بحر إدريس أبو قردة أحد زعماء الفصائل في دارفور أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي اليوم بعد أن سلم نفسه طواعية للمحكمة.

ويتهم أبو قردة، وهو قائد إحدى فصائل حركة العدل والمساواة، بارتكاب ثلاث جرائم حرب في دارفور أثناء الهجوم على مقر بعثة الاتحاد الأفريقي في حسكانيتا في أيلول سبتمبر عام 2007 والذي أدى إلى مقتل وإصابة عدد من قوات البعثة.وفي المؤتمر الصحفي اليومي بنيويورك قالت ماري أوكابي نائبة المتحدثة باسم الأمم المتحدة:"في أول واقعة من نوعها أمام المحكمة الجنائية الدولية سلم المتهم نفسه طواعية بعد الاستدعاء الذي أصدره مدعي المحكمة. وفي جلسة الاستماع الأولى قام القاضي الإيطالي كونو تورفاسور بإبلاغ المتهم بالجرائم التي يدعى أنه ارتكبها وبحقوقه. وبعد الجلسة يعد أبو قردة حرا في مغادرة البلاد وسيطلب منه العودة إلى هولندا لحضور جلسة اعتماد التهم قبل المحاكمة."وذكر بيان صادر عن المحكمة الجنائية الدولية أن جلسة اعتماد التهم ستعقد خلال مهلة معقولة لتحديد ما إذا كانت هناك أسباب جوهرية للاعتقاد بأن أبو قردة قد ارتكب الجرائم المنسوبة إليه.