الأمم المتحدة تؤكد ضرورة دخول المزيد من البضائع والأشخاص إلى غزة

18 آذار/مارس 2009

أفاد مكتب منسق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة أن مستويات المساعدات الغذائية المسوح بدخولها إلى غزة أقل بكثير عما هو مطلوب، مضيفا أن الإجراءات المطولة للسماح لموظفي الإغاثة بالدخول إلى القطاع تعيق من عمل المنظمات.

وقد تم السماح بدخول 671 شاحنة من البضائع، بما فيها 121 شاحنة تابعة للمنظمات الإنسانية، إلى قطاع غزة الأسبوع الماضي مقارنة بنحو 1080 شاحنة الأسبوع الذي قبله.

ولم يتم السماح بدخول أي بنزين أو ديزل عبر إسرائيل إلى غزة الأسبوع الماضي ، ويعاني نحو 90% من سكان القطاع من إمدادات متقطعة من الكهرباء حيث يتراوح القطع ما بين أربع إلى خمس ساعات يوميا.

كما أشار مكتب المنسق الشؤون الإنسانية إلى أن الإجراءات الإسرائيلية للسماح بدخول الموظفين الدوليين من المنظمات غير الحكومية تستغرق مدة طويلة مما يعيق عمل منظمات الإغاثة.

كما جاء في تقرير صادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن 65% من سكان غزة يعيشون تحت خط الفقر بينما يعيش 37% في فقر مدقع.

وقال التقرير "إن معظم الأسر في قطاع غزة تعاني من محدودية الخدمات الأساسية مثل المياه والطعام والكهرباء والصرف الصحي والمال إلا أن أولويتهم القصوى تبقى الأمن والسلامة الشخصية".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.