المحكمة الجنائية الدولية تصدر مذكرة اعتقال بحق الرئيس السوداني عمر حسن البشير

4 آذار/مارس 2009

أصدرت الدائرة التمهيدية في المحكمة الجنائية الدولية اليوم مذكرة اعتقال بحق الرئيس السوداني عمر حسن البشير بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، يذكر ان هذه هي أول مذكرة توقيف تصدرها المحكمة الجنائية الدولية بحق رئيس دولة يمارس مهامه منذ تأسيسها في عام 2002.

وكان المدعي العام للمحكمة، لويس مورينو أوكامبو، قد قدم أدلة للمحكمة في تموز/يوليه الماضي ضد الرئيس البشير بزعم ارتكابه جرائم حرب في دارفور، وذلك بعد ثلاث سنوات من طلب مجلس الأمن من المدعي العام إجراء تحقيق في الفظائع التي ارتكبت في الإقليم.

إلا أن المحكمة رأت أنه لا توجد أدلة كافية لاتهام البشير بارتكاب جرائم إبادة جماعية، إلا أنها وجهت له سبع تهم خمس منها متعلقة بجرائم ضد الإنسانية وتهمتان تتعلقان بجرائم حرب.

وأشارت المحكمة إلى أنه إذا تم تقديم المزيد من الإثباتات على ارتكاب إبادة جماعية فيمكن للإدعاء تقديم طلب لتعديل أمر القبض ليشمل تهمة الإبادة الجماعية.

وكانت المحكمة قد أصدرت من قبل مذكرتين لاعتقال أحمد هارون، وزير الدولة السابق للداخلية ووزير الشؤون الإنسانية حاليا وعلي كوشيب قائد مليشيا الجنجاويد.

وجاء في البيان الصادر عن المحكمة أن منصب البشير لا يمنحه الحصانة، وستتم مطالبة السودان بالتعاون لتسليم الرئيس السوداني ومطالبة جميع الدول بالتعاون مع هذا القرار.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.