وصول قافلة مساعدات إنسانية إلى شرقي الكونغو

3 تشرين الثاني/نوفمبر 2008

وصلت قافلة مساعدات إنسانية، ترافقها قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام، إلى منطقة روتشورو التي يسيطر عليها المتمردون في شرقي جمهورية الكونغو الديموقراطية.

وتحمل القافلة إمدادات إنسانية وطبية لمساعدة عشرات الآلاف من المدنيين الذين شردوا خلال الأسبوع الماضي بسبب القتال بين القوات الحكومية والمتمردين.وقال جايا ميرثي المتحدث باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، والموجود حاليا في مدينة غوما عاصمة إقليم كيفو الشمالي، إن اليونيسيف تشارك في القافلة الإنسانية في روتشورو لتقييم الاحتياجات الإنسانية هناك. وأضاف أن القافلة تحمل أدوية ومعدات طبية لإمداد المراكز الطبية في المنطقة بالمعدات التي تمكنها من تقديم الرعاية الطبية للمدنيين، مشيرا إلى تعرض منطقة روتشورو إلى أعمال نهب واسعة النطاق خلال الأيام الماضية.وقال ميرثي إن توفير المياه النظيفة في المنطقة المتضررة يعد أولوية مهمة لليونيسيف وشركائها وذلك لمنع انتشار مرض الكوليرا الذي قال إن احتمالاته تزيد في المنطقة بشكل قد يؤدي إلى وفاة مئات أو آلاف الأشخاص.وكانت وكالات الأمم المتحدة قد أجرت محادثات أمس مع الجماعات المسلحة في روتشورو للسماح بدخول المساعدات الإنسانية للمدنيين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.