الأمم المتحدة تطلق نداء بقيمة 20 مليون دولار لمساعدة المتضررين من الجفاف في سوريا

1 تشرين الأول/أكتوبر 2008

أطلقت الأمم المتحدة اليوم نداء بقيمة أكثر من 20 مليون دولار لتقديم المساعدة لنحو مليون شخص في سوريا تضرروا من أسوء حالة جفاف ضربت البلاد منذ أكثر من أربعة عقود.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية " إنه لا يتوقع أن يتحسن الوضع قبل الربيع المقبل، وذلك ما لم تهبط الأمطار للعام الثاني على التوالي".

وأكدت تقديرات فريق الأمم المتحدة القطري، على أن الوضع أسوأ مما كان متوقعا من قبل، وأن المبلغ المطلوب بقيمة 20.23 مليون دولار سيخصص لتمويل مشاريع بالتعاون مع الحكومة والمنظمات غير الحكومية.

ووفقا لبيان أصدره مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية فإن 59 ألف راعي قد فقدوا قطعانهم بالكامل كما فقد 47 ألفا ما بين 50 إلى 60 بالمائة من مواشيهم.

بالإضافة، إلى أن أسعار الغذاء قد ارتفعت بمعدل يتجاوز الدخل المعيشي للأسر، والقوة الشرائية لعامة السكان في المناطق المتضررة. كما أفادت بعثة الأمم المتحدة المشتركة التي تتألف من عدة وكالات، بأن العديد من المتضررين لا يتوفر لهم الغذاء الكافي، ويقومون ببيع ممتلكاتهم، وبالهجرة.

وترتفع حالات الأنيميا، وسوء التغذية، والإسهال، بالأخص وسط الأطفال دون الخامسة من العمر، والحوامل. وانخفض توفر المياه الصالحة للشرب في المناطق الريفية بشمال شرق البلاد، تحديدا في القرى التي تعتمد في مصادرها على الآبار المحمية.

و تستخدم غالبية الأموال المطلوبة بقيمة 14 مليون دولار في الزراعة وسبل كسب العيش، بينما سيتم استخدام 5 مليون دولار مقابل الغذاء. وقد تم بالفعل وضع 1.97 دولار من صندوق الأمم المتحدة المركزي لمواجهة الطوارئ إستجابة للنداء.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.