مسؤول بالأمم المتحدة يشيد بمصادرة أكبر شحنة مخدرات في العالم في أفغانستان

12 حزيران/يونيه 2008

هنأ المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة لمنع الجريمة ومكافحة المخدرات، أنطونيو ماريا كوستا، اليوم السلطات الأفغانية لاكتشافها ومصادرتها ما يعتقد أنها أكبر شحنة من المخدرات في العالم، بمساعدة قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو).

وهنأ كوستا وزير الداخلية الأفغاني، زرار أحمد مقبل، لمصادرة الشحنة البالغة 237 طنا من الحشيش والبالغة قيمتها 400 مليون دولار.

وقال كوستا "إن هذه المصادرة تعتبر نجاحا كبيرا في عملية مكافحة المخدرات في أفغانستان".

ويقدر مكتب الأمم المتحدة أنه في عام 2007 تمت زراعة 70.000 هكتار من الحشيش في أفغانستان، فيما يبدو تفوقا على المغرب التي تتصدر قائمة زراعة الحشيش في العالم.

وقال كوستا "إن المجتمع الدولي بحاجة إلى توفير المزيد من الدعم لمكافحة المخدرات في أفغانستان".

كما أشاد كوستا بقرار مجلس الأمن الأخير الداعي كل الدول الأعضاء إلى السيطرة على تصنيع وتجارة الكيماويات التي تستخدم في صناعة الهيروين ومنع تحويلها إلى الأسواق غير المشروعة.

كما طالب كوستا الدول الأعضاء باتخاذ إجراءات ضد الأفراد والهيئات التي تمول الإرهاب من أموال المخدرات بتجميد أرصدتهم ومنعهم من السفر.

وأكد المدير التنفيذي أن المخدرات تمول الإرهاب والتمرد في أفغانستان، مشيرا إلى أن مجلس الأمن قد وضع لائحة ولكن لا توجد أسماء عليها حتى الآن، وحث الدول على التقدم بمعلومات عن أسماء هؤلاء الأشخاص والأدلة التي تساهم في تقديم أكبر مهربي المخدرات إلى العدالة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.