نداء عاجل يهدف لجمع 265 مليون دولار للمعونة في العراق

12 شباط/فبراير 2008

أطلقت 14 وكالة تابعة للأمم المتحدة و10 منظمات غير حكومية نداء لجمع 265 مليون دولار لمساعدة الأشخاص المستضعفين في العراق خلال العام القادم.

وقالت المنظمات إن المبلغ يهدف لدعم عمليات الإغاثة المركزة في مجالات الصحة والتغذية والتعليم والماء والصرف الصحي والإسكان والمأوى والغذاء والحماية.

وقال منسق الشؤون الإنسانية في العراق، ديفيد شيرر،" إن المنظمات الإنسانية ملتزمة بتقديم المساعدة حيث إن الاحتياجات الإنسانية في العراق قد ازدادت بشكل حاد خلال العامين الماضيين، ويجب علينا أن نستجيب بشكل عاجل لأولئك الذين هم بحاجة لمساعدتنا".

وقد ازدادت المشاكل نتيجة النزاع في العراق، ويوجد حوالي أربعة ملايين شخص في البلاد بحاجة إلى مساعدات غذائية بسبب الضعف الذي لحق بنظام الحصة التموينية في حين لا تتعدى نسبة السكان الذين يملكون إمكانية الوصول إلى مياه الشرب بصورة يمكن الاعتماد عليها أكثر من 40%.

ولن تحل مشاريع الإغاثة قصيرة الأمد التي يتضمنها هذا النداء محل الخدمات الحكومية، ولكنها ستساعد على سد الثغرات الخطيرة في الوقت الذي تقوم فيه الحكومة بتوسيع قدراتها للاستجابة إلى احتياجات المواطنين.

وقال شيرر خلال إطلاق النداء العاجل الذي أقيم في بغداد اليوم "إن قرار مجلس الأمن رقم 1770 يدعو كل الأطراف إلى معالجة احتياجات العراق الإنسانية بصورة عاجلة، وهذا النداء العاجل هو خطة عمل للإيفاء بمهامنا".

ويجمع النداء العاجل الأطراف الفاعلة في المجال الإنساني والمنظمات غير الحكومية ووكالات الأمم المتحدة على حد سواء من خلال تعزيز الشراكات داخل العراق، ويستثمر النداء في الإرادة والقدرات الثابتة للمنظمات غير الحكومية ووكالات الأمم المتحدة إضافة إلى العراقيين أنفسهم لتقديم مساعدة فعالة إلى الأسر المحتاجة بغض النظر عن المخاطر.

إن النداء العاجل من أجل العراق هو جزء من عمليات النداء الموحدة العالمية لعام 2008 والتي كان سبق للأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، ومنسق عمليات الإغاثة في حالات الطوارئ، جون هولمز، الإعلان عنها.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.