, مؤتمر حول الصحة الإنجابية يختتم أعماله في الهند

2 تشرين الثاني/نوفمبر 2007

, اختتم المؤتمر الرابع لدول آسيا والمحيط الهندي حول الصحة الإنجابية والجنسية والحقوق، أعماله أمس في حيدر أباد بالهند.

, ودعا المشاركون في الاجتماع، نحو 1300 شخص من منظمات المجتمع المدني وحكومات من 42 دولة، إلى بذل المزيد من الجهود للحد من وفيات النساء أثناء الحمل والولادة وتوعية الشباب بمرض الإيدز وتوفير وسائل تنظيم الأسرة.

وقال المشاركون في خطاب مفتوح وجهوه للحكومات "إن العديد من الحكومات تبقى مقيدة بالضغوط الخارجية وقوانين وأحكام قاصرة تقوض من الصحة الإنجابية".

كما تعهد المشاركون بالدفع للحصول على مزيد من الموارد وبتحمل المسؤولية لاستخدامها بطريقة فعالة.

وقالت نائبة المديرة التنفيذية للصندوق، بورنيما مين، "إن المعدلات العالية للحمل غير المتعمد وللوفيات والإعاقة وتزايد الإصابة بمرض الإيدز وانتشار العنف ضد النساء والفتيات ما زالت سائدة في آسيا على الرغم من إحراز القارة لتقدم نحو القضاء على الفقر".

كما قدم الصندوق عدة تقارير وأدار العديد من النقاشات حول أسباب ونتائج تفضيل ولادة الذكور على الإناث واختيار جنس الجنين أثناء الحمل في الصين والهند وفيت نام ونيبال.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.