, مبعوث الأمم المتحدة الجديد للعراق سيزور البلاد خلال أسبوعين للتشاور حول دور أكبر للمنظمة في البلاد

19 تشرين الأول/أكتوبر 2007

, قال وكيل الأمين العام للشؤون السياسية، لين باسكو، في إحاطة لمجلس الأمن اليوم إن مبعوث الأمم المتحدة الجديد للعراق، ستافان دي مستورا، سيزور البلاد خلال أسبوعين لعقد محادثات مع المسؤولين حول دور أكبر للمنظمة هناك.

, وكان مجلس الأمن قد اعتمد في آب/أغسطس الماضي القرار 1770 يوسع دور المنظمة في العراق، بما في ذلك دعم الحوار الوطني.

وأكد باسكو أن سقف الموظفين الدوليين في بغداد قد زاد من 65 إلى 85 كما أن عدد الموظفين في أربيل قد ارتفع من 29 إلى 35.

وناشد وكيل الأمين العام الدول الأعضاء دعم جهود الأمم المتحدة، مؤكدا ضرورة منح المنظمة المساحة السياسية والإنسانية الكافية لتطبيق مهامها الجديدة وأيضا احترام وحماية حق المنظمة في التحاور مع جميع الأطراف.

وأشاد باسكو بجميع الدول التي تقدم الدعم حاليا للمنظمة في العراق، مناشدا في الوقت نفسه الدول على توفير المزيد من الموارد للبعثة مشيرا إلى أن البعثة لن تتمكن من القيام بمهامها دون توفر التمويل اللازم.

وأضاف باسكو أن التحديات التي تواجه العراق تستدعي الاستجابة من قبل المجتمع الدولي، مضيفا أن الأمم المتحدة قادرة بدعم من المجتمع الدولي على توفير الإطار اللازم لبناء عراق أكثر استقرارا.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.