الأمين العام يعرب عن صدمته وحزنه للإنفجارين اللذين استهدفا المدنيين في بغداد أمس

26 تموز/يوليه 2007

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عن صدمته وحزنه بسبب الانفجارين اللذين استهدفا محتفلين بتأهل المنتخب العراقي لنهائي كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم.

وقد أدى الانفجاران إلى مقتل ما لا يقل عن 50 شخصا وإصابة 100 آخرين، عندما تدفق آلاف الأشخاص إلى شوارع بغداد للاحتفال بفوز فريقهم.

وأدان الأمين العام بشدة هذا العمل الذي أتى في لحظة تجمع فيها كل العراقيين للاحتفال بانتصار فريقهم.

وأعرب الأمين العام عن أمله في ألا يثني هذا العمل المشين الشعب العراقي عن التكاتف معا بروح الوطنية التي جسدها فريقهم الوطني.

كما أدان الأمين العام الانفجار الذي وقع اليوم في حي الكرادة والذي أودى بحياة 20 شخصا وإصابة 60 آخرين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.