الأمين العام يدعو لاتخاذ إجراء لحل الأزمة في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية

20 تموز/يوليه 2007

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، اليوم لاتخاذ إجراء عاجل لحل الأزمة في إقليم كيفو شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية، حيث تشرد أكثر من 700.000 شخص بسبب القتال بين القوات الحكومية والجماعات المسلحة.

وقالت المتحدثة باسم الأمم المتحدة، ميشيل مونتاس، "إن الأمين العام قلق للغاية إزاء الوضع الأمني المتدهور في جنوب وشمال إقليم كيفو".

وطالب الأمين العام جميع اللاعبين الأساسيين على استخدام التدابير السياسية لحل الأزمة، بما في ذلك وضع استراتيجية شاملة تضمن امتداد سيطرة الدولة والمصالحة وتنمية الإقليم.

وحث الأمين العام الحكومة على ضرورة إجراء حوار شامل، داعيا حكومات بوروندي ورواندا وأوغندا على التعاون من أجل مواجهة الأسباب الرئيسية لعدم الاستقرار.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.