محمية المها العربية في عمان أول موقع يشطب من قائمة التراث العالمي لليونسكو

28 حزيران/يونيه 2007

في أول سابقة من نوعها، اتخذت لجنة التراث العالمي اليوم قرارا بإزالة اسم أحد المواقع المدرجة على قائمة التراث العالمي لليونسكو.

وأصبحت محمية المها العربية في سلطنة عمان، التي تؤوي هذا النوع النادر من الغزلان، أول موقع يزال عن القائمة منذ دخول اتفاقية اليونسكو لعام 1972 بشأن حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي حيز النفاذ.

واعتمدت لجنة التراث العالمي هذه الخطوة على أثر قرار سلطنة عمان بتصغير حجم المحمية بحوالي 90% من مساحتها الأصلية، الأمر الذي يتناقض والمبادئ التوجيهية التشغيلية للاتفاقية، ورأت اللجنة في ذلك تدميرا للقيمة العالمية الاستثنائية للموقع الذي أدرج على قائمة التراث العالمي عام 1994.

وبلغ عدد هذا النوع من المها في الموقع 450 رأسا عام 1996، لكنه تراجع إلى 65 رأسا منذ ذلك الحين مع حوالي أربعة أزواج فقط قابلة للتوالد، مما يهدد بقاءها في المستقبل، ويعزى هذا التراجع إلى أعمال الصيد غير المشروعة للمها وتدهور شروط موئلها.

وبعد التشاور المكثف مع الدولة الطرف، شعرت اللجنة أن من شأن قرار الحد من مساحة المحمية الذي اتخذ من جانب واحد، والمضي في خطط التنقيب عن النفط والغاز أن يدمرا قيمة ووحدة وسلامة الملكية، التي تؤوي أيضا أنواعا مهددة أخرى، بما فيها الغزال العربي وطير الحبارى.

وأعربت اللجنة عن أسفها لفشل الدولة الطرف في إتمام واجباتها فيما يخص صون المحمية كما تنص عليه اتفاقية التراث العالمي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 
 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.