الأمم المتحدة تعرب عن الأمل في توصل الأطراف اللبنانية إلى إجماع حول تشكيل المحكمة

31 آيار/مايو 2007
رفيق الحريري

أعربت ميشيل مونتاس المتحدثة باسم الأمين العام للأمم المتحدة عن الأمل في أن تتوصل الأطراف اللبنانية إلى إجماع حول تشكيل المحكمة ذات الطابع الدولي لمحاكمة المسؤولين عن اغتيال الحريري قبل العاشر من حزيران يونيو موعد سريان قرار مجلس الأمن رقم 1757.

وكان المجلس قد أصدر القرار الأربعاء بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة بتأييد عشرة أعضاء وامتناع خمسة عن التصويت هم قطر وروسيا والصين وجنوب أفريقيا وإندونيسيا.

وقالت مونتاس، عن رد فعل الأمين العام على القرار، إنه يحترم موقف مجلس الأمن الذي أكد تأييده لمبدأ رفض الإفلات من العقاب.

وأضافت في مؤتمرها الصحفي اليومي أن السيد بان كي مون سيطلب من مكتب الشؤون القانونية القيام بالدور الأساسي في جهود الأمانة العامة لتمهيد الطريق لإنشاء المحكمة.

وذكرت مونتاس أن الخطوات التي يتعين اتخاذها قبل إنشاء المحكمة ومنها اختيار القضاة والمدعي العام والموظفين قد يستغرق مدة زمنية تصل إلى عام.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.