بعثة لتقييم مراقبة الحدود اللبنانية السورية تصل لبنان الأسبوع القادم

25 آيار/مايو 2007

أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون رئيس مجلس الأمن الدولي بقراره إيفاد لجنة مستقلة لتقوم بتقييم كامل لمراقبة الحدود اللبنانية – السورية وإبلاغ مجلس الأمن باستنتاجاتها وتوصياتها في شأن تهريب الأسلحة عبر تلك الحدود.

وذكرت ميشيل مونتاس المتحدثة باسم الأمين العام للأمم المتحدة أن لجنة مستقلة تابعة للأمم المتحدة لتقييم عملية مراقبة الحدود اللبنانية السورية سوف تبدأ مهامها في لبنان الأسبوع القادم وأضافت: "الفريق مكون من خمسة أشخاص لديهم خبرة في شؤون أمن الحدود والشرطة والجمارك والقضايا العسكرية وسوف يزور حدود المنطقة ويراجع ترتيبات الحدود العسكرية الحالية حتى يستطيع تقييم ووضع التوصيات المناسبة لمزيد من التدريب ومعدات إضافية وذلك لتعزيز الأمن على الحدود اللبنانية السورية"

من ناحيته قال لين باسكو وكيل الأمين العام للشؤون السياسية إن اللجنة سوف تقوم بالتأكد من عدم القيام بأي عمليات نقل غير مشروعة للأسلحة عبر الحدود اللبنانية-السورية في الشمال.

وأضاف وكيل الأمين العام أنه لا حاجة لموافقة الحكومة السورية على وجود البعثة: "إن لجنة التقييم هذه سوف تذهب إلى لبنان بموجب اتفاق بين الأمم المتحدة والحكومة اللبنانية وقد بحث الأمين العام هذا الموضوع مع الحكومة السورية من قبل لكن هذا شأن يتعلق بلبنان والأمم المتحدة فقط لذا نحن لسنا بحاجة لموافقة أو عدم موافقة طرف آخر"

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.