خبراء دوليون يجتمعون لتقييم آثار الوقود الحيوي بالنسبة للبيئة والأمن الغذائي

خبراء دوليون يجتمعون لتقييم آثار الوقود الحيوي بالنسبة للبيئة والأمن الغذائي

اجتمع خبراء دوليون من جميع أنحاء العالم بمقر منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) اليوم لبحث إنتاج الطاقة الحيوية والفرص والمخاطر التي تشكلها تلك الصناعة خصوصا بالنسبة للبيئة والأمن الغذائي.

ومن المتوقع أن يخرج المؤتمر الذي يستمر لثلاثة أيام بعدد من التوصيات بما فيها تحديد سبل إنتاج وقود حيوي مستدام وملائم للبيئة.

ويتم إنتاج الوقود الحيوي حاليا من قصب السكر وزيت النخيل والذرة، وبالنظر لإمكانية استخدامه بدلا عن الوقود الأحفوري، فمن الممكن أن يقلل من انبعاث غازات الدفيئة التي تتسبب في زيادة حرارة الأرض.

وقال غوستافو بيست، منسق برنامج الطاقة بالمنظمة، "إن الطاقة الحيوية تحمل فرصا كبيرة للمزارعين خصوصا في الدول النامية ولكن هناك مخاطر متعلقة بها ويجب أن نكون حذرين في ذلك".