الأمين العام يدين الهجوم الذي وقع على البرلمان العراقي

12 نيسان/أبريل 2007

أدان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، الانفجار الذي وقع في البرلمان العراقي والذي أسفر عن مقتل ثلاثة نواب وجرح آخرين.

وقال الأمين العام "إن مثل هذه التفجيرات تستهدف المسؤولين العراقيين المنتخبين وهي محاولة لتقويض سيادة إحدى مؤسسات الدولة".

وأعرب الأمين العام عن خالص تعزيه لأسر الضحايا ولحكومة العراق ومجلس النواب، وحث القادة العراقيين على الاتحاد للحد من العنف والعمل من أجل عراق أكثر سلما واستقرارا.

وقد وقع الانفجار في كافتيريا البرلمان العراقي الذي يقع داخل المنطقة الخضراء محكمة التحصين في بغداد، وهي مخصصة للنواب ومساعديهم وقد وقع التفجير بعد وقت قليل من رفع المجلس لمناقشاته وتوجه النواب لتناول الغداء.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.