الأمين العام يصل لبنان قادما من الرياض

الأمين العام يصل لبنان قادما من الرياض

وصل الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، إلى لبنان بعد حضور اجتماع القمة العربية في الرياض والتي انتهت بالتأكيد على أن مبادرة السلام العربية التي أُعلنت عام 2002 هي الأساس الوحيد للتوصل إلى حل شامل وعادل ليس فقط للقضية الفلسطينية وإنما للنزاع العربي الإسرائيلي ككل.

ويصل الأمين العام إلى لبنان في زيارة تستغرق يومين وهي آخر محطة له في جولته في الشرق الأوسط التي زار فيها مصر والعراق والأرض الفلسطينية وإسرائيل والأردن والسعودية.

وقال بان كي مون "لقد استمعت جيدا وتعلمت كثيرا عن المنطقة والتحديات التي تواجهها، وأعتقد أن هذه التحديات خطيرة على وجه الخصوص في لبنان التي آمل أن يعود فيها الأطراف إلى الحوار والمصالحة".

وأضاف قائلا "إن التوتر السياسي يمكن أن يتحول بكل سهولة وسرعة إلى عنف، وستخسر جميع الأطراف من هذا التصعيد وأعتقد أن الحوار هو الحل الوحيد للاستقرار والوحدة الوطنية".

ومن المقرر أن يبحث الأمين العام مع المسؤولين تطبيق القرار الدولي رقم 1701، ويزور القوات الدولية المؤقتة في جنوب لبنان "اليونيفيل 2".