الأمين العام يعرب عن انزعاجه إزاء تصاعد القتال في مقديشو

الأمين العام يعرب عن انزعاجه إزاء تصاعد القتال في مقديشو

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عن انزعاجه البالغ إزاء تصاعد القتال في العاصمة الصومالية مقديشو اليوم والذي أسفر عن مقتل 10 أشخاص على الأقل.

وقال الأمين العام "إنه منزعج على وجه الخصوص بسبب استخدام الضربات الجوية والدبابات والأسلحة الثقيلة في أماكن مزدحمة بالسكان مما يعرض حياة وأمن المدنيين للخطر".

وأضاف قائلا "إن هذا التطور الجديد والخطير يمكن أن يقوض عملية السلام"، وحث جميع الأطراف على إنهاء القتال فورا واحترام اتفاق وقف أعمال القتال الذي تم الاتفاق عليه الأسبوع الماضي.

وأكد الأمين العام أن السلام الدائم في الصومال لا يمكن أن يتحقق إلا عبر الحوار الوطني الذي يقود إلى حل سياسي ومصالحة وطنية.

من ناحية أخرى قال الممثل الخاص للأمين العام في الصومال، فرانسوا لونسيني فال، إن الوضع أصبح في غاية الخطورة وأن المشكلة التي تواجه البلاد حاليا هي هل يجب تأمين العاصمة قبل عقد مؤتمر المصالحة وذلك بفرض نزع السلاح أم التفاوض على حل سلمي للأزمة قبل عملية نزع السلاح.

وأكد فال أن الأطراف الصومالية جادة بالدخول في حوار لإنهاء الأزمة السياسية في البلاد وتحقيق المصالحة الوطنية.