فرار المئات من مقديشو بسبب استمرار العنف

فرار المئات من مقديشو بسبب استمرار العنف

أكد مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية فرار المزيد من المدنيين من العاصمة الصومالية مقديشو بسبب العنف المتواصل، مما يرفع عدد المشردين إلى 20.000 شخص.

وقال المكتب إن الخدمات الاجتماعية المتاحة حاليا ليست كافية لمواجهة احتياجات هؤلاء الأشخاص، خصوصا فيما يتعلق بموارد المياه الصالحة للشرب، مما يزيد من الأمراض الناجمة عن المياه الملوثة.

وأشار المكتب إلى أن منظمة الصحة العالمية واليونيسف يعملان معا لمواجهة تلك المشكلة، كما أن حالات الملاريا انخفضت كثيرا بعد جفاف المناطق المتأثرة بالفيضانات.

من ناحية أخرى وصلت قافلة تابعة لبرنامج الأغذية العالمي تضم 25 شاحنة محملة بنحو 800 طن من الأغذية قادمة من كينيا.

وقد ازداد العنف في مقديشو منذ سيطرة الحكومة الانتقالية على العاصمة وطرد اتحاد المحاكم الإسلامية قبل شهرين.