المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تطلق نداء إضافيا لمساعدة 150.000 مشرد داخلي في تشاد

المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تطلق نداء إضافيا لمساعدة 150.000 مشرد داخلي في تشاد

media:entermedia_image:a449a6a7-f184-448e-b17d-439d19197737
أطلقت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اليوم نداء إضافيا بمبلغ 6.2 مليون دولار لمساعدة نحو 150.000 مشرد داخلي في تشاد بسبب انعدام الأمن والعنف في شرق تشاد والذي يرجع إلى تحركات الفصائل المسلحة التشادية والسودانية في المنطقة.

ويأتي هذا النداء بالإضافة إلى مناشدة أخرى أطلقت بداية العام بمبلغ 69.3 مليون دولار لمساعدة نحو 220.000 لاجئ سوداني يعيشون في 12 مخيما في شرق تشاد ونحو 46.000 آخرين من جمهورية أفريقيا الوسطى.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية، جنيفر باغونيس، "إن تشاد تواجه صعوبات كبيرة لمواجهة احتياجات اللاجئين السودانيين من دارفور وجمهورية أفريقيا الوسطى، كما تواجه حاليا تشرد سكانها وسط ازدياد انعدام الأمن في المنطقة".

وستستخدم الأموال في تمويل المساعدات الإنسانية وبرامج الحماية بما في ذلك نقل 20.000 مشرد داخلي من مخيمات مؤقتة إلى مواقع أكثر أمنا.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون قد اقترح الأسبوع الماضي إرسال نحو 11.000 جندي من قوات حفظ السلام إلى شرق تشاد لحماية المدنيين ومنع الهجمات عبر الحدود.