ارتفاع عدد الوفيات في خليج عدن إلى 107

ارتفاع عدد الوفيات في خليج عدن إلى 107

media:entermedia_image:220eecef-7820-40b7-a5d7-7e1236d0c540
أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين أنها عثرت على نحو 107 جثة على الساحل اليمني بعد أن انقلب أحد المراكب التي تهرب اللاجئين من الصومال، وهي آخر حادثة في سلسلة من الحوادث التي أودت بحياة عشرات الأشخاص.

وقال المتحدث باسم المفوضية، رون ردموند، "إن الشهود قالوا إن المركب الذي انقلب بعيدا عن الساحل كان يحمل على متنه 120صوماليا وإثيوبيا".

وأضاف ردموند قائلا "إن مركبا ثانيا يقل أيضا 120 شخصا، أرغم جميع ركابه على النزول إلى عرض البحر عندما انقلب المركب الأول ثم قام طاقمه بإنقاذ المهربين من المركب الأول وعادوا أدراجهم تاركين 240 شخصا في وسط البحر".

وحسب روايات الناجين فإنهم أمضوا في البحر عدة ساعات قبل أن تنقذهم القوات اليمنية، التي قالت إن اللاجئين كانوا على بعد نصف كيلومتر من الساحل مما صعب من مهمة إنقاذهم.

وكانت المفوضية قد أعلنت عن وصول نحو 1776 صومالي وإثيوبي على متن 20 قاربا الشهر الماضي، لقي منهم 136 شخصا حتفهم ولا يزال الكثيرون في عداد المفقودين.