مقتل 30 شخصا على الأقل غرقا بالقرب من الساحل اليمني

مقتل 30 شخصا على الأقل غرقا بالقرب من الساحل اليمني

media:entermedia_image:c435486c-0a1a-4a86-b960-5d75b8216f4b
قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اليوم إن 30 لاجئا صوماليا وإثيوبيا لقوا مصرعهم غرقا عندما انقلب المركب الذي يقلهم من الصومال بالقرب من الساحل اليمني، وأشارت المفوضية إلى احتمال ارتفاع عدد القتلى إلى نحو 80.

وقال المتحدث باسم المفوضية، رون ردموند، "في أقل من شهر ازداد عدد الأشخاص الذين تم تهريبهم إلى اليمن إلى أكثر من 1600 شخص".

وأضاف ردموند قائلا "ومع ازدياد عدد الأشخاص الذين يعبرون خليج عدن ازداد عدد الوفيات".

وقد تم دفن الموتى بالقرب من الشاطئ بينما استطاع نحو 120 آخرين الوصول إلى الساحل، وكانت المفوضية قد حذرت في الأشهر الأخيرة من هذه الرحلات المحفوفة بالمخاطر حيث يقوم المهربون بضرب اللاجئين أو بإلقائهم في عرض البحر.

وأشار ردموند إلى أن المهربين غيروا من خططهم وأصبحوا يختارون نقاطا مختلفة لإنزال اللاجئين مما يصعب مهمة وخفر السواحل اليمني في إلقاء القبض عليهم.

وعلى الرغم من زيادة تكلفة الرحلة من 40 إلى 100 دولار، فإن مئات من الأشخاص يواصلون المخاطرة بحياتهم.