مقتل شخصين إثر احتجاجات في كوسوفو

مقتل شخصين إثر احتجاجات في كوسوفو

media:entermedia_image:88abb894-27a0-4970-b6bb-f2dca2ef15f6
أعلنت بعثة الأمم المتحدة في كوسوفو (أونميك) اليوم أنه سيتم تشريح جثتي شخصين قتلا أثناء الاحتجاجات العنيفة التي اندلعت في بريشتينا عاصمة كوسوفو خلال اليومين الماضيين.

وأعرب المفوض العام لشرطة الأمم المتحدة، ستيفان كرتيس، عن حزنه لمقتل الشخصين، عندما قام متظاهرون ألبان بالاحتجاج أمام مبنى حكومي ضد خطة الأمم المتحدة الخاصة بالإقليم وقامت الشرطة بإطلاق قنابل مسيلة للدموع عندما اقترب المتظاهرون من المبنى.

وقال كرتيس إنه لكل شخص الحق في الاحتجاج السلمي، إلا أن العنف غير مقبول، داعيا السلطات في كوسوفو إلى الاطلاع على التحقيق الذي ستجريه الأمم المتحدة في الموضوع.

وكان مبعوث الأمم المتحدة المعني بكوسوفو، مارتي إحتساري، قد قدم خطة خاصة بكوسوفو الأسبوع الماضي تقضي بمنح الإقليم حكما ذاتيا إلا أن الخطة لم تنص على استقلال الإقليم وهو ما يطالب به ألبان كوسوفو وترفضه صربيا.