منظور عالمي قصص إنسانية

المنظمات الإنسانية العاملة في غزة تطالب بوقف العنف الذي يعيق عملها

المنظمات الإنسانية العاملة في غزة تطالب بوقف العنف الذي يعيق عملها

دعت المنظمات الإنسانية العاملة في الأرض الفلسطينية المحتلة إلى وقف فوري للعنف في غزة، الذي يعيق بصورة كبيرة عملية توزيع المساعدات.

وقالت المنظمات في بيان صادر اليوم "إن تصاعد العنف، الذي أودى بحياة العديد من المدنيين الأبرياء، يعرض موظفينا على الأرض إلى مخاطر كبيرة"، معربة عن انزعاجها البالغ حيال الوضع الأمني المتدهور ولكن في الوقت نفسه أكدت استمرارها في عملها.

وأضاف البيان أنه من الصعب على المنظمات القيام بمهامها الإنسانية للتخفيف من حدة معاناة الفلسطينيين، مشيرا إلى أن تأثير هذا العنف على السكان، الذين يواجهون أصلا ظروفا معيشية صعبة، يمكن أن يكون خطيرا.

وطالبت المنظمات في البيان بالوقف الفوري للعنف واحترام الأطراف لحقوق سكان غزة، كما أدانت بأشد العبارات الممكنة مقتل النساء والأطفال وغيرهم من المدنيين غير المسلحين، وناشدت جميع الأطراف على تجنب اتخاذ أي أفعال يمكن أن تعرض حياة المدنيين للخطر وتمنع المنظمات من القيام بمسؤولياتها الإنسانية.

وقد أصدر البيان وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ومفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ومكتب منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط.