الأمين العام يصل إلى كينيا في إطار جولته الأفريقية

30 كانون الثاني/يناير 2007

وصل الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، إلى كينيا اليوم في إطار جولته الأفريقية حيث توجه إلى إحدى المدن الفقيرة التي تحيط بالعاصمة نيروبي، وحث سكانها على عدم فقدان الأمل وتعهد بالعمل للقضاء على الفقر.

وقال الأمين العام "إنني أشعر بتواضع الشديد إزاء ما رأيته، وهذا جدد عزمي والتزامي التام بالعمل من أجل تحسين الظروف المعيشية والتعليم والخدمات لهؤلاء الأشخاص وغيرهم".

وأضاف الأمين العام قائلا "أعرف أن هذا ليس المكان الوحيد وأن مليارات الأشخاص في أنحاء العالم يعانون من انعدام السكن الملائم وكل الخدمات التي تيسر من صعوبة الحياة، وعلينا أن نعمل معا لخلق الإرادة السياسية لتطبيق الأهداف الإنمائية للألفية".

وقد وصل الأمين العام إلى كينيا قادما من أديس أبابا حيث حضر اجتماع القمة الأفريقي كما عقد اجتماعات ثنائية مع القادة الأفارقة على هامش القمة.

وقال بان كي مون إن وجوده في أديس في أول شهر له في منصبه يعبر عن الشراكة المتنامية بين الأمم المتحدة الاتحاد الأفريقي والأولوية التي يوليها إلى أفريقيا.

وبالنسبة لأزمة دارفور قال الأمين العام إنه سعيد لأن الرئيس السوداني، عمر البشير، رحب ببعثة مشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي لزيارة الخرطوم ودارفور بداية الشهر القادم، مضيفا أنه حث الرئيس وكل الأطراف على وقف الأعمال القتالية كعامل أساسي لإنجاح عملية السلام.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.