برنامج الأغذية العالمي يرحب بتبرع تونس التاريخي

26 كانون الثاني/يناير 2007

رحب برنامج الأغذية العالمي اليوم بأول تبرع تقدمت به الحكومة التونسية منذ عام 1997 من أجل تقديم يد العون إلى الفقراء حول العالم.

وتبرعت تونس بمبلغ قدره 100.000 دولار إلى برنامج الأغذية دون أية شروط ،وأعرب البرنامج عن أمله في أن يكون هذا التبرع بمثابة بداية شراكة مستمرة مع تونس.

وتستهدف معظم التبرعات التي يتلقاها البرنامج ومنظمات الإغاثة الإنسانية الأخرى مشاريع أو بلدان بعينها، ولكن التبرعات التونسية غير محددة بمكان معين مما يمكن البرنامج من استخدامها في أي مشروع يواجه عجزا في الموارد المالية.

وقال عبد الوهاب عبد الله، وزير الخارجية التونسي، في خطاب وجهه إلى البرنامج "نحن نأمل أن تقدم مساهمتنا دعما إضافيا للبرنامج حتى يتمكن من الاستجابة للحالات المختلفة التي تتطلب تدخله الفوري، ولاسيما في تلك المجتمعات التي لا تحظى بالرعاية الكافية والتي تنتمي لأكثر المناطق ضعفا على كوكبنا".

هذا وقام السفير التونسي والممثل الدائم في روما، حبيب منصور، بتسليم الخطاب إلى نائب المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية جان جاك جريسي.

وقالت نائلة صبرا، المديرة الإقليمية للبرنامج في منطقة الشرق الأوسط ووسط آسيا وشرق أوروبا، "إننا متفائلون بشدة إزاء الزيادة المتنامية في مستوى الدعم المقدم من الدول العربية حيث تضاعف هذا الدعم أربع مرات من عام 2005 ليتجاوز81 مليون دولار عام 2006".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.