الممثل الخاص للأمين العام في العراق يدين تفجيرات باب الشرقي و يعتبرها جريمة بشعة

23 كانون الثاني/يناير 2007

أدان الممثل الخاص للأمين العام في العراق، أشرف قاضي، وبأشد العبارات الممكنة التفجيرين في منطقة باب الشرقي اللذين وقعا يوم الإثنين في بغداد، ووصفهما بالإجرام والبشاعة.

وقال قاضي "إن التفجيرات التي أدت إلى مقتل وإصابة أكثر من 200 مدني برئ كانت صدمة مفجعة"، مضيفا أن هذه الأعمال المشينة والبشعة تعيد التأكيد على الضرورة الملحة لنبذ العنف من قبل العراقيين وعلى ضرورة اختيارهم لطريق السلام والمصالحة.

كما طالب الممثل الخاص السلطات العراقية بإلقاء القبض على هؤلاء المجرمين ومقاضاتهم أمام القانون.

وكرر قاضي دعوته للزعماء الدينيين والسياسيين لاستنفاذ كافة الجهود الرامية إلى القضاء على العنف وحماية الدولة من الانزلاق في هاوية الطائفية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.