بعثة مشتركة بين الحكومة والسودانية والأمم المتحدة لاتخاذ إجراءات بشأن الانتهاكات الجنسية التي وقعت في جنوب السودان

بعثة مشتركة بين الحكومة والسودانية والأمم المتحدة لاتخاذ إجراءات بشأن الانتهاكات الجنسية التي وقعت في جنوب السودان

media:entermedia_image:d5230be9-9468-41e8-b413-074482aeffaf
اتفقت بعثة الأمم المتحدة في السودان (أونميس) مع الحكومة السودانية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) على تأسيس فرقة عمل مشتركة لتعزيز التنسيق وتبادل المعلومات واتخاذ إجراءات بشأن محاربة الاستغلال الجنسي، كجزء من سياسية الأمم المتحدة بعدم التسامح مطلقا مع هذه الانتهاكات.

وقد تم التوصل إلى الاتفاق أثناء ورشة عمل أقيمت في العاصمة السودانية الخرطوم والتي تركزت على السياسات الرامية إلى منع الاستغلال الجنسي التي ترتكبها قوات حفظ السلام وغيرهم من الموظفين.

وفي بيان مشترك صادر أمس قال المشاركون "إن مهمة فرقة العمل هي تنسيق الجهود الرامية إلى منع الاستغلال الجنسي وضمان التواصل الفعال حول الموضوع بين جميع المعنيين من الأمم المتحدة والحكومة السودانية ومراجعة الآليات المتوفرة حول الإبلاغ والاستجابة ومتابعة الاتهامات ".

وقد تم عقد الاجتماع بناء على مبادرة من المجلس القومي السوداني لرعاية الطفل بمشاركة من أونميس واليونيسف بالإضافة إلى الاتحاد الأفريقي.

وتأتي هذه الخطوة بعد ورود عدة تقارير إعلامية تفيد بوقوع انتهاكات جنسية من قبل قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام في جنوب السودان.