لبنان ودارفور يتصدران جدول أعمال الأمين العام لدى زيارته أوروبا وأفريقيا الأسبوع القادم

18 كانون الثاني/يناير 2007

يتوجه الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، إلى أوروبا وأفريقيا الأسبوع القادم حيث سيبحث موضع إعادة إعمار لبنان وأزمة دارفور بالإضافة إلى قضايا أخرى أثناء الرحلة.

وستكون محطة الأمين العام الأولى بروكسل، حيث سيلتقي مع أعضاء المفوضية الأوروبية ورئيس البرلمان الأوروبي بالإضافة إلى ملك بلجيكا، الملك ألبرت الثاني، ورئيس الوزراء.

وقالت المتحدثة باسم الأمم المتحدة، ميشيل مونتاس، إن الأمين العام سيتوجه بعد ذلك إلى باريس حيث سيشارك في مؤتمر إعادة إعمار لبنان الذي يستضيفه الرئيس الفرنسي جاك شيراك.

ومن المتوقع أن تقدم الحكومة اللبنانية خطة إصلاح اقتصادية إلى المؤتمر الذي سيتضمن مناقشة مشكلة الديون وكيفية تحقيق النمو الاقتصادي.

بعد ذلك يتوجه الأمين العام إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية، حيث توجد أكبر بعثة للأمم المتحدة لحفظ السلام، حيث سيعقد اجتماعات مع الرئيس جوزيف كابيلا حول استمرار عملية الديمقراطية بعد سنوات من الحرب الأهلية كما سيلتقي بان مع قوات حفظ السلام للإعراب عن امتنانه الشخصي لما يبذلونه من جهد.

ومن بعد جمهورية الكونغو الديمقراطية يزور الأمين العام أديس أبابا حيث سيحضر اجتماع القمة الأفريقي الذي تتصدر جدول أعماله دارفور والأزمة في الصومال.

وستكون محطة الأمين العام الأخيرة نيروبي حيث سيلتقي مع موظفي الأمم المتحدة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.