خبير في حقوق الإنسان يزور إسرائيل بدعوة من الحكومة

7 كانون الأول/ديسمبر 2006

يزور خبير حقوق الإنسان، مارتن شينين، المقرر الخاص المعني بحماية الحريات الأساسية في سياق مكافحة الإرهاب، إسرائيل بدعوة من الحكومة في النصف الأول من العام القادم.

وقال شينين اليوم بعد لقائه مع مسؤولين كبار من وزارة الخارجية الإسرائيلية في القدس"أود أن أشكر الحكومة الإسرائيلية لرغبتها في اللقاء ومناقشة قضايا تتعلق بمهامي".

وقال شينين "إن دولة إسرائيل لديها مخاوف مشروعة حول أمنها القومي وغالبا ما تتعرض لهجمات، وأنا أتفهم أنها يجب أن تواجه الأعمال الإرهابية، إلا أن رد الحكومة وأفعالها يجب أن يتوافق مع معايير القانون الدولي وخصوصا القانون الإنساني وقانون حقوق الإنسان".

وقال شينين الذي كان في إسرائيل لحضور مؤتمر عن حقوق الإنسان، إن إسرائيل يجب أن تحترم الفرق بين الأهداف العسكرية والمدنية ومبدأ التناسب وواجبها في حماية المدنيين وعدم الإضرار بالبنية التحتية.

وأشار المقرر الخاص إلى القوانين التي اعتمدتها إسرائيل مؤخرا حول المخالفات الأمنية والتي حملت بعض التغييرات الإيجابية إلا أنها لم تقدم الضمانات الأساسية لحماية المعتقلين، مشيرا إلى إمكانية احتجاز المعتقلين لمدة 96 ساعة دون المثول أمام قاض كما لا يستطيعون الحصول على محام أثناء الاعتقال.

وأضاف شينين قائلا "إن هذه الجوانب من القانون، في رأيي لا تتوافق مع القانون الدولي، وأنا أدرك أن من واجب الدول حماية مواطنيها واتخاذ تدابير لمكافحة الإرهاب إلا أن النتائج الجيدة يمكن أن تحرز فقط عبر حماية قوانين حقوق الإنسان وبدون ذلك لا يوجد أمن حقيقي للمدنيين".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.