المفوضية العليا لشؤون اللاجئين ترحب باقتراحات الاتحاد الأوروبي حول الهجرة

المفوضية العليا لشؤون اللاجئين ترحب باقتراحات الاتحاد الأوروبي حول الهجرة

media:entermedia_image:7dd6f6da-2b31-4641-9bfa-ddabf7c0c1a7
رحبت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اليوم بمقترحات جديدة من الاتحاد الأوروبي تؤكد على ضرورة اعتبار حماية طالبي اللجوء جزءا أساسيا من التدابير الرامية للسيطرة على الهجرة.

وكانت المفوضية الأوروبية قد قدمت اقتراحين، أحدهما عن النهج العالمي للهجرة والثاني إدارة الحدود البحرية الجنوبية للدول الأوروبية، وذلك قبل انعقاد اجتماع حول الموضوع بين الدول الأعضاء في الاتحاد ووزراء العدل في بروكسل الأسبوع القادم.

وأشاد المفوض السامي لشؤون اللاجئين، أنطونيو غوتيرس، بالاقتراحات التي تعترف بأن تحصين الحدود ليس الوحيد الحل للتحديات التي تواجه الدول الأوروبية في مجال الهجرة.

وقال غوتيرس "إن الإدارة الجيدة للهجرة يجب أن تضم ضمانات تهدف لحماية الأشخاص الذين هم بحاجة إلى حماية دولية"، مشيرا إلى أن مخاوف الاتحاد الأوروبي يجب ألا تطبق فقط على ساحل البحر الأبيض المتوسط.

وقال غوتيرس "إن التحديات تبرز على حدود جميع الدول الأوروبية، خصوصا في الشرق ويجب وضع استراتيجيات وأدوات جديدة تستجيب لاحتياجات الأشخاص على تلك الحدود".