لبنان يتعافى بسرعة من مخلفات الصراع الأخير بين إسرائيل وحزب الله

لبنان يتعافى بسرعة من مخلفات الصراع الأخير بين إسرائيل وحزب الله

media:entermedia_image:52afb72d-7e37-4274-8483-94d20e4a5211
صرح اليوم مسؤولون من الأمم المتحدة عن استكمال استعداداتهم لتسليم نشاطاتهم وأعمالهم إلى السلطات اللبنانية المختصة أو منظمات التنمية. ويأتي هذا القرار نتيجة لتعافي لبنان السريع من آثار النزاع المدمر بين إسرائيل وحزب الله والذي استمر لثلاثة وعشرين يوما.

ومن المتوقع أن يسلم غدا مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية دور تنسيق النشاطات الدولية في جنوب لبنان إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي. هذا وقد حدد مكتب التنسيق يوم الرابع والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر تاريخا لإنهاء عملياته الإنسانية.

بالإضافة إلى ذلك، سيقوم برنامج الأغذية العالمي، الذي اهتم بالإجراءات اللوجستية لترتيب حركة البضائع، بإنهاء هذه العمليات في الخامس عشر من تشرين الأول/أكتوبر. فبعد أن تم استئناف الحركة التجارية، سيتابع برنامج الأغذية العالمي مساعدة منظمات النقل الأخرى والمنظمات غير الحكومية عبر الوسائل التجارية.

وكما ينوي البرنامج اختتام عمليات توزيع الطعام في نفس التاريخ ومساعدة وزارة الشؤون الاجتماعية لتأسيس برنامج أمن غذائي وطني وبرنامج بناء القدرات من أجل التنمية المستدامة في البلاد.

وعلى صعيد الصحة والمياه، وافقت اليونيسيف على القيام بدور مركز لتبادل المعلومات من أجل تخفيف الضغط عن هيئة إدارة المياه اللبنانية في حين سيتم توزيع قوارير المياه في الأسابيع المقبلة وفقا للخطة المرسومة.