منظور عالمي قصص إنسانية

الأمم المتحدة ترسم صورة مروعة لحقوق الإنسان المنتهكة في العراق

الأمم المتحدة ترسم صورة مروعة لحقوق الإنسان المنتهكة في العراق

media:entermedia_image:66c1ef51-3360-4994-a19a-0aec7a6da0f8
أعربت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) عن قلقها إزاء "تواصل انتهاكات حقوق الإنسان لاسيما انتهاك الحق في الحياة والسلامة الشخصية بوتيرة مخيفة في العراق."

وأكدت البعثة في تقريرها لشهري تموز/يوليه وآب/أغسطس 2006، أن عدد الذين قضوا بفعل العنف في البلاد وصل إلى حدٍ غير مسبوق حيث قتل 3590 شخصاً في شهر تموز/يوليه و3009 في آب/أغسطس. ويشير التقرير إلى الهجمات الإرهابية وتنامي المليشيات وبروز الجريمة المنظمة التي تعكس الافتقار إلى السيطرة المركزية المخولة فيما يتعلق باستخدام القوة في البلاد، مما يؤدي إلى القتل العشوائي للمدنيين. وفي هذا السياق، استمر ظهور المئات من الجثث التي يبدو عليها آثار التعذيب ومظاهر الإعدام في عموم البلاد. كما استمرت عمليات تزايدت عمليات التشريد للسكان إذ طالت المحافظات كافة.

ويحذر التقرير أيضاً من ارتفاع عدد جرائم الشرف التي تؤثر على المرأة بشكل مجحف، موضحا "في خضم الصراع الدائر على السلطات المركزية والإقليمية والمحلية أن توفر حماية أكبر للمرأة ضد الجرائم المرتكبة من قبل العائلة، بما في ذلك كل أشكال العنف ضد النساء والفتيات بدافع الشرف."

وفي الوقت الذي أحرز فيه تقدم بخصوص نقل المعتقلين لدى بعض السلطات الأخرى إلى وزارة العدل، يعرب التقرير عن قلقه بشأن ازدياد العدد الإجمالي للمعتقلين مرة أخرى. وتشير يونامي إلى أن "الإعتقاد المتزايد بالقدرة على الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة في الحاضر والماضي ينبئ بخطر تآكل سيادة القانون بشكل أكبر."