النزاع في دارفور يقطع المعونات عن مئات الآلاف من السودانيين

11 أيلول/سبتمبر 2006

قال اليوم كنرو أوشيداري، ممثل برنامج الأغذية العالمي في السودان،" يشكو مئات الآلاف من السودانيين الذين يعيشون في منطقة دارفور المتفجرة من الجوع الشديد على مدى الثلاثة أشهر الأخيرة لأن النزاع المستمر وقطع الطرقات قد حال دون وصول مساعدات برنامج الأغذية العالمي إليهم."

وأعلن أوشيداري في تصريح له اليوم "أن عدم استقرار الوضع قد أدى إلى قطع المساعدات الغذائية عن 355،000 شخص في شمال دارفور. وحذر أوشيداري "أن وضعهم وصل إلى مرحلة خطرة لأن التوتر قد تصاعد كثيرا في المنطقة منذ أيار/مايو الماضي حيث وقع اتفاق السلام في دارفور."

والعقبات ليست فقط على الصعيد الأمني بل على الصعيد المالي أيضا. فقد اضطر برنامج الأغذية العالمي إلى خفض المؤن بنسبة 50% منذ أيار/مايو الماضي ليبقى لديها طعام كاف خلال فصل الشتاء. لكنها تمكنت من إعادة نسبة المساعدات الغذائية إلى 85% بعد استجابة سريعة لبعض المتبرعين في شهر حزيران/يونيه الماضي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.