توقيع اتفاق تعاون بين اليونسكو وجامعة الدول العربية

توقيع اتفاق تعاون بين اليونسكو وجامعة الدول العربية

وقع مدير عام منظمة التربية والعلم والثقافة (يونسكو)، كويشيرو ماتسورا، والأمين العام للجامعة العربية، عمرو موسى، الأسبوع الماضي، في مقر المنظمة، بباريس، اتفاق تعاون بين اليونسكو وجامعة الدول العربية.

تم التوقيع بحضور مدير عام المنظمة العربية للتربية والعلم والثقافة ( أليكسو)، المنجي بوسنينية، وسفير الجامعة العربية لدى اليونسكو، ناصيف حتي، والمندوب الدائم لقطر رئيس المجموعة العربية لدى اليونسكو، علي زينل وعدد من السفراء العرب.

ويستكمل هذا التوقيع اتفاق التعاون الموقع بين الطرفين عام 1957 ويطوره بهدف مراعاة الإصلاحات والأولويات الجديدة المعتمدة على مستوى المنظمتين.

وينص الاتفاق على إطلاق أنشطة مشتركة في المنطقة العربية تتعلق على الأخص بـالنساء والشباب والحوار بين الثقافات والحضارات والتعدد اللغوي وصون التراث المادي وغير المادي ودعم المؤسسات التربوية والثقافية ومحو الأمية والترجمة واستخدام الحروف العربية على الإنترنت.

وأعلن ماتسورا عن سعادته الكبيرة لتوقيع هذا الاتفاق الجديد، مهنئا الجامعة العربية على مبادراتها الإقليمية المتعددة التي أطلقت أخيرا في مجالات التعليم والثقافة.

كما شدد المدير العام على الطابع الديناميكي للتعاون القائم بين اليونسكو وعدد من المنظمات المتخصصة كالأليكسو، ملقيا الضوء على ضرورة تعميق التعاون في مجالات إصلاح النظم التعليمية والحوار بين الثقافات والديانات، قائلا "إن هذين المجالين يتصدران الأولويات، وأدرك أن العالم العربي حريص جدا عليهما في هذا الظرف. سنصغي جيدا إلى اقتراحات الجامعة العربية ونواكب جميع جهودها".

وأشار المدير العام أيضا إلى الأنشطة العديدة الجارية حاليا في السودان والعراق والأراضي الفلسطينية، معلنا ضرورة تعزيز حضور اليونسكو ميدانيا في العالم العربي.

وتوجه أمين عام الجامعة العربية بالشكر إلى مدير عام اليونسكو، معربا عن نيته تشكيل فريق عمل رفيع المستوى يعنى بالإصلاح التربوي في العالم العربي، ويشمل أليكسو والمنظمة الإسلامية للعلم والثقافة (إيسيسكو) ومجلس تعاون دول الخليج والمغرب العربي وعددا من المنظمات الأخرى.

وعبر موسى في هذه المناسبة عن الأمل بأن تنضم اليونسكو بشكل وثيق إلى هذه المبادرة، وبدوره، أعلن ماتسورا عن اهتمامه الكبير بالمبادرة، مؤكدا استعداد اليونسكو على المشاركة فيها.