عنان يناشد تقديم المساعدات العاجلة للدول الفقيرة لمكافحة انتشار مرض إنفلونزا الطيور

عنان يناشد تقديم المساعدات العاجلة للدول الفقيرة لمكافحة انتشار مرض إنفلونزا الطيور

الأمين العام
ناشد اليوم الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، المجتمع الدولي تقديم مساعدات مالية تتجاوز 1.9 مليار دولار، كانت الدول المانحة قد تعهدت بها في مؤتمر بيجين، لمساعدة الدول الفقيرة وخصوصا في أفريقيا لمكافحة مرض إنفلونزا الطيور.

وقال الأمين العام في بيان صادر اليوم "إنه ومنذ انعقاد المؤتمر الدولي حول إنفلونزا الطيور والبشر في بيجين في كانون الثاني/يناير الماضي فإن المزيد من الاحتياجات قد ظهرت ومن الضروري تحويل التعهدات إلى أموال في أسرع فرصة ممكنة".

وأضاف الأمين العام قائلا "إنه ومع الأخذ في الاعتبار التحديات التي تواجه الدول الفقيرة فإن الدول المانحة عليها أن تتحرك لتقديم مساعدات إضافية للاحتياجات العاجلة بالإضافة إلى الاحتياجات على المدى الطويل".

وأشار الأمين العام إلى الانتشار السريع لمرض إنفلونزا الطيور من آسيا إلى أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، الأمر الذي يهدد حياة ملايين العائلات معظمها في الدول الفقيرة.

وقال عنان إن مرض إنفلونزا الطيور يهدد العالم أجمع، ولا يعرف الحدود لذا فإنها مسؤولية الجميع ضمان حماية جميع الدول، الغنية والفقيرة منها، مؤكدا دعم الأمم المتحدة في هذا الخصوص.