الممثل الخاص للأمين العام في العراق يدعو إلى مزيد من الجهود لتحقيق المصالحة الوطنية في العراق

الممثل الخاص للأمين العام في العراق يدعو إلى مزيد من الجهود لتحقيق المصالحة الوطنية في العراق

media:entermedia_image:27d7d2b6-21c8-4540-99ba-1c0936ba354c
عبر الممثل الخاص للأمين العام في العراق، أشرف قاضي، عن قلقه البالغ إزاء تزايد العنف الطائفي في العراق.

فمنذ رفع حظر التجول في أربع محافظات يوم الاثنين الماضي، قتل عدد كبير من المدنيين وتتواصل الهجمات التي تستهدف أماكن العبادة، ويقدر عدد الذين قتلوا منذ الهجوم على مرقدي الإمامين في الأسبوع الماضي بالمئات.

وقال قاضي "إنني أشعر بالتفاؤل بخصوص التدابير الإيجابية التي أعلنتها الحكومة العراقية لمواجهةالأزمة، إلا أنه على الرغم من هذه الجهود البناءة، فإن الوضع ينذر بمزيد من التدهور، وعليه فإنني أدعو الزعماء العراقيين لتكثيف جهودهم واتخاذ الخطوات المطلوبة لوقف العنف وتعزيز الوفاق الوطني".

وأضاف قاضي قائلا "إن الأمم المتحدة على أهبة الاستعداد للمساعدة بشكل نشط في هذا المسعى المهم، وستواصل اللقاءات مع قيادات المجتمع والزعماء السياسيين والدينيين، لضمان أن يبتعد العراق بعزم وصمود عن حافة الهاوية".

وقال قاضي "إنني أناشد الشعب العراقي النبيل والذي طالت محنته، بالتحلي بضبط النفس إزاء الاستفزازات التي يواجهونها لضمان عدم انزلاق بلدهم الحبيب نحو صراع أهلي وخيم وإنَ الله مع الصابرين"